الرباط الصليبي الأمامي و الخلفي .. ما هي اعراض الرباط الصليبي ؟ .. ما تريد أن تعرف عن عملية الرباط الصليبي
perm_identity Mohamed Nabih

query_builder منذ شهر واحد

الرباط الصليبي الأمامي و الخلفي .. ما هي اعراض الرباط الصليبي ؟ .. ما تريد أن تعرف عن عملية الرباط الصليبي




الرباط الصليبي عبارة عن حزمة من الألياف تتجمع سويا لتكون الرباط الذي يربط بين عظمتي الفخذ و الركبة في مفصل الركبة.

في الحقيقة هو ليس رباطا واحدا بل زوج من الأربطة، أحدهما هو الرباط الصليبي الأمامي و الآخر الرباط الصليبي الخلفي.

تمزق أو قطع الرباط الصليبي من أشهر إصابات مفصل الركبة التي تصيب الكثير من الناس خاصة الرياضيين.

يحدث ذلك نتيجة لتغيير الإتجاه المفاجيء أو محور حركة مفصل الركبة.

بعد الإصابة يعاني المريض من ألم شديد و تورم و إرتشاح داخل مفصل الركبة يرى بالعين.

السيدات معرضين بنسبة كبيرة أيضا لتلك الإصابة نظرا لضعف عضلات الفخذ و بعض الإختلافات التشريحية أيضا بين مفصل الركبة لدى النساء و الرجال.

يتداخل تمزق أو قطع الرباط الصليبي في الأنشطة اليومية للشخص المصاب.

يعاني كثيرا من الألم و عدم ثبات المفصل، يدفعه ذلك لتناول الكثير من المسكنات دون جدوى.

تهدف خطة العلاج لإستعادة ما كان عليه الشخص من نشاط قبل إصابته.

قد يستغرق ذلك مدة من ٦-٩ أشهر ليتعافى الشخص بشكل كامل و يعود لممارسة حياته اليومية بشكل طبيعي.

مفصل الركبة

مفصل الركبة



الرباط الصليبي تشريحيا – وظيفة الرباط الصليبي : 

الرباط الصليبي الأمامي: 

يمتد الرباط الصليبي الأمامي بين نقطتين:

– الجزء الأمامي لمنطقة ما بين لقمتي عظمة القصبة في الجزء العلوي لها.

تحديدا بين الجزئين الأماميين لكلا من غضروف الركبة الداخلي و الخارجي.

– الجزء الخلفي من الجزء الجزء الداخلي ل لقمة الفخذ الخارجية من الجزء السفلي لعظمة الفخذ.

تتجه ألياف الرباط الأمامي لأعلى و للخلف من عظمة القصبة إلى عظمة الفخذ.

يبلغ طوله حوالي واحد و نصف بوصة و عرضه يصل لنصف بوصة.

وظيفة الرباط الصليبي الأمامي: 

– يمنع إنزلاق لقمتي أسفل عظمة الفخذ للخلف على السطح العلوي لعظمة القصبة.

– يتماسك بشدة أثناء فرد أو إنبساط مفصل الركبة.

– يمنع الفرد أو الإنبساط الزائد لمفصل الركبة و بالتالي لا تندفع للأمام أكثر من اللازم أثناء مدها للأمام.

– يمنع دوران الركبة حول محورها عندما تكون القدم ملاصقة للأرض.

الرباط الصليبي الخلفي:   

يمتد الرباط الخلفي بين نقطتين:

– الجزء الخلفي من ما بين لقمتي عظمة القصبة في الجزء العلوي لها.

تحديدا من وراء الجزء الخلفي لغضروف الركبة الداخلي.

– الجزء الأمامي من السطح الخارجي ل لقمة الفخذ الداخلية من الجزء السفلي لعظمة الفخذ.

تتجه ألياف الرباط الصليبي الخلفي لأعلى و للأمام من عظمة القصبة إلى عظمة الفخذ.

وظيفة الرباط الصليبي الخلفي: 

– يمنع إنزلاق لقمتي عظمة الفخذ للأمام من على السطح العلوي لعظمة القصبة.

– يتماسك بشدة أثناء فرد و إنبساط مفصل الركبة.

الرباط الصليبي و الركبة

الرباط الصليبى و الركبة

إصابة ( قطع أو تمزق)  الرباط الصليبي الأمامي: 

أسباب قطع أو تمزق الرباط الصليبي الأمامي: 

تحدث تلك الإصابة غالبا أثناء ممارسة الرياضة و تمارين رفع معدلات اللياقة البدنية.

تحدث إطالة شديدة للرباط تؤدي لتمزقه عند تحريك و إلتواء الركبة المغلقة مقابل قدم مثبتة بشدة في الأرض تحتها.

يؤدي ذلك إلى تغيير مفاجيء في الضغوط الواقعة على الرباط الصليبي.

من الممكن أن يحدث هذا النوع من الإصابة حتى أثناء السرعات البسيطة للحركة.

كما يحدث أيضا نتيجة دفع عظمة القصبة للأمام بشدة سواء كان ذلك بإصابة مباشرة بجسم ثقيل أو أثناء ممارسة أحد الأنشطة كالتزحلق على الجليد و حوادث السيارات.

– تنقسم نوعية الإصابة ما بين تمزق بسيط و شديد و قطع كامل للرباط، بل من الممكن أن ينتزع جزء من العظم أثناء الإصابة.

قطع الرباط الصليبي الأمامي

قطع الرباط الصليبى الأمامي

عوامل الخطورة لدى السيدات: 

بالرغم من كونهم الفئة الأقل من حيث ممارسة الرياضات، خاصة العنيفة منها، إلا أنهم فئة أكثر عرضة لتلك الإصابة من الرجال.

يرجع ذلك لعدة أسباب منها:

– الحوض عند السيدات أعرض منه عند الرجال مما يجعل عظمة الفخذ تتقابل مع القصبة بزاوية أكبر من الطبيعي.

– ضعف تكون العضلة لدى السيدات مقارنة بالرجال.

– إنقباض العضلات الخلفية للفخذ يكون أكثر بطئا في السيدات منها لدى الرجال.

قطع الرباط الصليبي

قطع الرباط الصليبى

أعراض الرباط الصليبي و علامات تمزق/قطع الرباط الصليبي: 

– في حالات الإصابة الحادة يخبرك المريض بسماع صوت فرقعة أثناء الإصابة.

– تورم و إرتشاح داخل مفصل الركبة.

– يزداد الألم مع الحركة أو التحميل على الركبة.

– صعوبة شديدة أثناء المشي.

– هذا التورم هو نزيف دموي داخل الركبة يحدث خلال الساعات الأولى من الإصابة.

– إذا تم تجاهل مثل تلك الإصابة يعاني المريض كثيرا من السقوط أثناء المشي و عدم ثبات المفصل.

يحدث ذلك بشكل ملحوظ أثناء صعود و نزول الدرج و المشي خاصة على أرض غير مستوية أو ممهدة.

كيفية تشخيص قطع الرباط الصليبي الأمامي: 

بداية لابد من الفحص الدقيق للمريض.

يتعذر ذلك كثيرا في حالات الإصابة الحادة نتيجة للألم و التورم الموجودين.

يتم الفحص و التشخيص من خلال مجموعة من الإختبارات يقوم بها الطبيب المختص.

مثل محاولة سحب عظمة القصبة للأمام أثناء ثني الركبة بزوايا مختلفة.

مع ضرورة فحص الركبة السليمة للمقارنة بين الإثنين.

بتم عمل الأشعة العادية السينية (X ray) بحثا عن أي كسور مصاحبة حدثت بعظام الركبة.

الرنين المغناطيسي هو أهم الطرق التشخيصية و أكثرها دقة في حالة قطع الرباط الصليبي.

رنين يوضح قطع الرباط الصليبي الأمامي

رنين يوضح قطع الرباط الصليبى الأمامي

علاج قطع/تمزق الرباط الصليبي الأمامي – عملية الرباط الصليبي: 

التساؤل الأهم هنا عند إصابة الرباط الصليبي هو هل سيستفيد المريض من إجراء جراحة تصليح الرباط الصليبي أم إستعاضة الرباط الصليبي.

هناك عدة نقاط يجب مناقشتها قبل إجراء أي تدخل:

– ما هو مدى الحركة الذي كان يعمل به مفصل الركبة قبل الإصابة؟

– ما هي توقعات المريض بعد التدخل؟

– الصحة العامة للمريض.

– هل سيستجيب المريض و يتعامل جيدا مع فترة التأهيل بعد التدخل؟

العلاج التحفظي يصلح للمرضى ذوي الأنشطة اليومية البسيطة و التي لا تتطلب أنشطة عنيفة مثل الركض، القفز و المجهود الزائد.

– على الرغم من كونه أمر غير طاريء، إلا أن التدخل الجراحي ضروري لهؤلاء الأشخاص التي تطلب حياتهم أنشطة يومية عنيفة نوعا ما.

– التدخل بالمنظار يكون مطلوبا عندما تكون إصابة الرباط الصليبي مصحوبة بإصابة غضروف الركبة.

منظار الركبة

منظار الركبة

و التعافي بعد إستخدام المنظار يحتاج إلى أسابيع و ليس شهور كما هو الحال مع التدخل الجراحي.

في حين إتخاذ القرار بإجراء جراحة يكون هناك مدة ليست بالقليلة قبل إجراءها.

لذا يجب البدء في التأهيل ما قبل الجراحي و عمل تمارين رياضية.

يمكن إجراء عمل ترميم للرباط الصليبي المقطوع عن طريق المنظار.

هناك العديد من الإختيارات المتاحة لإجراء عملية الإصلاح بناء على درجة الإصابة و الإصابات المصاحبة.

نظرا لطبيعة التغذية الدموية الرباط الصليبي و بعض العوامل التقنية من الأفضل إجراء جراحة الترقيع برقعة ذاتية من جسم المريض.

عادة ما تؤخذ تلك الرقعة من العضلة الخلفية للفخذ.

إستعاضة الرباط الصليبي

إستعاضة الرباط الصليبى

التأهيل بعد عملية الرباط الصليبي الأمامي: 

من الأمور الأساسية بعد الجراحة، التأهيل بعدها، و عمل تمارين تقوية للعضلة الأمامية و الخلفية للفخذ.

خلال الثلاثة أسابيع الأولى من المفترض أن يتزايد مجال الحركة تدريجيا.

يحتاج الرباط الجديد لفترة من الوقت ليلتئم بشكل كامل.

و الهدف هنا هو الوصول لفرد الركبة بشكل كامل مع إمكانية ثنيها حتى ٩٠°.

يتطلب الأمر من ٦ إلى ٩ شهور للعودة للنشاط الطبيعي بعد إجراء عملية الترميم.

بحلول الأسبوع السادس من المفترض أن يصبح مجال الحركة للركبة كاملا.

الأربعة أو الستة شهور بعدها من المفترض فيها إستعادة الوظيفة الكاملة لمفصل الركبة.

معظم الأشخاص الذين قاموا بإجراء هذا النوع من الجراحة يعودوا للوضع الطبيعي بشكل كامل.

معدل نجاحها على المدى البعيد يصل ل ٨٢-٩٥% من الحالات.

تصل نسبة فشل إجراء تلك الجراحة لحوالي ٨% من الأشخاص.

أما الأشخاص الذين لم يتم لهم إجراء أي جراحات نصفهم تمر معه الامور بسلام بدون أن يتأثر ثبات المفصل بالإصابة.

من الممكن الحماية من هذا النوع من الإصابات للأشخاص المعرضين لها بعدة طرق.

منها التمارين المستمرة لتقوية عضلات الفخذ الأمامية و الخلفية.

إجراء الإحماء اللازم قبل التمارين.

كما أنه من الأفضل تجنب السقوط و الركبة مفرودة، حتى لا يحدث أي إلتواء متزامن مع كون القدم ملاصقة للأرض.

إصابة ( قطع/تمزق ) الرباط الصليبي الخلفي: 

الرباط الصليبي الخلفي أكبر و أمتن من الرباط الأمامي.

تبلغ نسبة الإصابة به ما يقرب من ٢٠% من إجمالي إصابات الركبة.

و تزداد فرص الإصابات المصاحبة مع تمزقات الرباط الخلفي سواء كانت في الغضروف أو العظام.

أسباب تمزق/إصابة الرباط الصليبي الخلفي: 

غالبا ما تكون نتيجة إصابة مباشرة للركبة من الأمام أثناء ثني الركبة كما يحدث في:

– حوادث السيارات و الإصابة المباشرة مع الجلوس على مقعد السيارة أثناء الإرتداد.

– السقوط على الركبة و هي في وضع الركوع.

– من الإصابات الرياضية الشهيرة خاصة في كرة القدم، كرة السلة و التزحلق على الجليد.

قطع في الرباط الصليبي الخلفي

قطع في الرباط الصليبى الخلفى

درجات إصابة تمزق/قطع الرباط الصليبي الخلفي: 

١) قطع جزئي.

٢) قطع جزئي و لكن درجة إنحلال الرباط أكبر من الدرجة الأولى.

٣) قطع كامل و الركبة غير ثابتة.

٤) قطع كامل مصحوبة بإصابة أحد أربطة الركبة الأخرى.

كما أنه يمكن تصنيف الإصابة طبقا لكونها حادة أو مزمنة.

درجات قطع الرباط الصليبي

درجات قطع الرباط الصليبى

أعراض قطع/تمزق الرباط الصليبي الخلفي: 

– في أكثر الأحيان لا يسمع الشخص المصاب صوت الفرقعة كما هو الحال مع الرباط الأمامي.

– غالبا يعتقد الشخص المصاب أنها مجرد إصابة بسيطة في الركبة و يحاول إستعادة نشاطه اليومي المعتاد.

– من الممكن حدوث بعض العلامات الأخرى مثل:

الألم – التورم – صعوبة في المشي.

تشخيص قطع/تمزق الرباط الصليبي الخلفي: 

– بداية الإستماع للتاريخ المرضي للمصاب بدقة شديدة خاصة كيفية حدوث الإصابة.

– فحص المريض مع إجراء بعض الإختبارات مثل دفع الساق للخلف.

– الأشعة العادية السينية (X ray) يساعد في بيان أي كسور مصاحبة.

– الرنين المغناطيسي ذو حساسية عالية لتشخيص قطع الرباط الصليبي الخلفي.

إختبار قطع الرباط الصليبي الخلفي

إختبار قطع الرباط الصليبي الخلفي

علاج تمزق/قطع الرباط الصليبي الخلفي: 

يكون العلاج تحفظيا في حالات الإصابة من الدرجة الأولى و الثانية في الإصابات الحادة.

كذلك في الإصابات المزمنة المكتشفة حديثا و التي لم يظهر لها أعراض.

كما يجب أن يبدأ التأهيل مبكرا بإستخدام:

– إستخدام العكاز في البداية ثم يبدأ التحميل تدريجيا.

العكازات المستخدمة أثناء التأهيل

العكازات المستخدمة أثناء التأهيل

– إستخدام دعامات خارجية للركبة أثناء المشي.

الداعم الخارجي للركبة

الداعم الخارجي للركبة

– عمل تمارين تقوية للعضلات.

بينما يلزم التدخل الجراحي في الحالات الآتية:

– وجود الإصابة في أكثر من واحد من أربطة الركبة.

– تمزق/قطع الرباط المصحوب بنزع جزء من عظام المفصل.

– الإصابات المزمنة التي يتأثر فيها ثبات المفصل و ظهور أعراض.

يجب تثبيت أي جزء عظمي منزوع بمسامير جراحية.

لا يفضل عمل تصليح و رتق جراحي فقط بل يفضل عمل إستعاضة للرباط المقطوع بآخر كما هو الحال مع الرباط الأمامي.

ممكن عمل ذلك جراحيا بفتح جراحي كبير أو بإستخدام المنظار.

يحتاج المريض فترة تتراوح بين ٦-٩ شهور لإستعادة نشاطه كاملا.

مع مرور الوقت دون أي علاج أو تدخل قد يؤدي ذلك لحدوث خشونة في مفصل الركبة.



الرباط الصليبي يحمل أهمية كبيرة لثبات مفصل الركبة سواء كان الأمامي أو الخلفي.

لذلك يجب المحافظة عليه قدر الإمكان و التدخل السريع في حالة إصابته.

حاولنا بقدر الإمكان الحديث بشكل مبسط عن إصابات الرباط الصليبي، عافانا الله و إياكم من كل شر و سوء.

Mohamed Nabih مقالات الكاتب

طبيب بشري- بكالريوس الطب و الجراحة (جامعة المنصورة)-ماجستير جراحة العظام (جامعة قناة السويس)

اكتب تعليق