حمى الضنك أو الدنك.. أعراض حمى الضنك و علاج حمى الضنك.. هل حمى الضنك معدية ؟
perm_identity د. محمد المُر

query_builder منذ أسبوعين

حمى الضنك أو الدنك.. أعراض حمى الضنك و علاج حمى الضنك.. هل حمى الضنك معدية ؟

 

انتشر الرعب مؤخرا بسبب ظهور عدة حالات من حمى الضنك  بشرق مصر خصوصا فى محافظة البحر الأحمر و مما زاد الرعب هو حدوث حالات وفاة بسبب المرض فى الاطفال، و سوف نحاول هنا إلقاء الضوء على المرض، أسبابه، أعراضه،  خطورته،  طرق الوقاية منه و علاجه.



 

حمى الضنك مرض استوائى

 

حمى الضنك مرض استوائى يكثر فى المناطق الاستوائية، و يسببه مجموعة فيروسات تنتقل عن طريق الباعوض خصوصا الباعوضة من فصيلة ( aedes agypti  ) و اعتبرت منظمة الصحة العالمية المرض مشكلة منذ الحرب العالمية الثانية بعد أن أصبح متوطنا فى أكثر من 110 دولة حول العالم.

 

أعراض حمى الضنك و فترة الحضانة

أعراض حمى الضنك

تبدأ الأعراض لحمى الضنك فى الظهور بعد التعرض لعضة الباعوضة بفترة تسمى فترة الحضانة تتراوح بين 3 أيام و أسبوعين.

  • ارتفاع فى درجة الحرارة
  • ألم فى المفاصل و العظام
  • صداع
  • ضعف عام فى الجسم
  • تضخم فى العقد الليمفاوية
  • طفح جلدى يبدا من الأطراف و ينتشر فى باقى الجسم
  • أحيانا نزيف

 

أهم ثلاثة أعراض لتشخيص المريض المصاب بحمى الضنك هى الحرارة، الطفح الجلدى و الصداع.

 

حمى الضنك النزيفية

 

و يحدث خلالها نفس الأعراض لحمى الضنك العادية و لكنها  تكون مصحوبة بنزيف من أماكن متفرقة من الجسم، و ربما من الجهاز الهضمى أو حتى تحت الجلد و يسهل النزف عند أى جرح سطحى و تعتبر حمى الدنك النزيفية من الحالات المهددة للحياة إذا لم تعالج جيدا و ربما تصل بالمريض لحالة من الصدمة و قد تسبب الوفاة.

 

الوقاية من حمى الضنك

الباعوض المسبب لمرض حمى الضنك

للوقاية من المرض يجب تجنب السفر للأماكن التى يتوطن بها المرض و أشهرها دول الكاريبى و الهند و الفلبين و سنغافورة و جنوب أفريقيا.

كما يجب القضاء على الباعوض الذى ينقل المرض و التخلص منه تماما.

فى حال اضطرارك للسفر لدول تستوطنها تلك الحمى  عليك تجنب لدغات الباعوض بارتداء ملابس تغطى معظم الجسم واستخدام طارد الباعوض و حتى استخدام الناموسية أو الكريمات لتجنب لدغات الباعوض تماما.

نجحت منظمة الصحة العالمية فى عام 2016 من توفير تطعيم مضاد لحمى الضنك يستخدم فى المناطق الموبوءة.

 

علاج حمى الضنك

المرض يسببه فيروس و لذلك لا يوجد مضاد حيوى معالج لحمى الضنك، كما أنه لا يوجد مضاد فيروسى فعال لعلاجها و يعتمد العلاج فقط على الراحة التامة و علاج الأعراض المصاحبة للمرض و أهمها  اعطاء محاليل سواء عن طريق الفم أو محاليل وريدية لعلاج الجفاف و تحسين درجة الحرارة.

يتم اعطاء مسكنات مثل الأسبرين أو مضادات الالتهاب غير الستيرويدية تحت اشراف الطبيب و بجرعات مناسبة لتجنب مشاكل النزيف.

 

هل حمى الضنك مرض خطير ؟

 

فى الحقيقة تستمر الأعراض الشديدة و المزعجة لحمى الضنك أسبوعا واحدا و بعدها فى خلال بضع أسابيع يعود المريض معافى تماما من المرض وأعراضه و لكن فى 1% من الحالات يصبح المرض خطرا و قد يهدد حياة المريض خصوصا مع فقد سوائل من أوعية الجسم و خروجها للخلايا و تزداد الخطورة فى حالات حمى الضنك النزيفية و تصل ل 2.5% و لكن فى حال العلاج السليم تقل خطورة المرض تماما.

 

مما سبق يجب أن نقلل من قلقنا و رعبنا تجاه خطورة مرض حمى الدنك  و لكن هذا لا يمنع مطلقا من احتواء المرض و منع انتشاره و علاج المصابين علاج فعال و سريع و استخدام طرق مكافحة العدوى لمنع الانتشار، كما يجب على المواطنين الوعى بالمرض و طرق العدوى و تجنبها  تماما و معرفة الأعراض للتشخيص المبكر و البدأ فى العلاج سريعا و نسأل الله جميعا أن يعافينا و اياكم و يشفى كل المرضى.

د. محمد المُر مقالات الكاتب

طبيب أطفال، و كاتب بالفطرة يحب الاستمتاع بالحياة و مشاركة الآخرين اهتماماتهم، و يعشق الرياضة و السفر.

اكتب تعليق