الشيخ محمد الراوي رحمه الله و مقتطفات من حياته
perm_identity Mohamed Nabih

query_builder منذ أسبوعين

الشيخ محمد الراوي رحمه الله و مقتطفات من حياته

بنبرة هادئة و جمل متقطعة يغلب عليها الوقف و الثبات في نهايتها تعودنا على سماع صوت الشيخ محمد الراوي رحمه الله.

كان له أسلوب مميز في الحديث و كأنه أراد من مستمعيه الانصات و التركيز فيما قاله آنفا.

و كذلك يعطي لهم الفرصة للاستعداد لما سيقوله لاحقا.

فما من شخص يستمع الى اذاعة القرآن الكريم الا و يعرف شيخنا الجليل محمد الراوي.

تعرفه ربة المنزل،  السائق، الطبيب و رجل الأعمال و …….. فكل الفئات استفادت من علمه الغزير.

الشيخ محمد الراوي رحمه الله

الشيخ محمد الراوي رحمه الله

النشأة الطيبة:

ولد الشيخ محمد الراوي بقرية ريفا التابعة لمحافظة أسيوط بصعيد مصر في فبراير عام ١٩٢٨.

نشأ فضيلة الشيخ في أسرة عرف عنها التدين و اهتمامها بتربية أولادها على القرآن الكريم و حفظه.

ساعدت تلك التربية الدينية على اتمامه حفظ القرآن الكريم في سن صغيرة.

التحق بعد تمام حفظه لكتاب الله بالمعهد الأزهري بأسيوط. ثم منه الى كلية أصول الدين عام ١٩٥٠.

كان النظام بالمعهد الأزهري و قتها انه لا يحق للطالب الالتحاق به الا بعد حفظه لكامل القرآن.

حصل الشيخ محمد الراوي على الشهادة العالية عام ١٩٥٤ ثم العالمية عام ١٩٥٦ من جامعة الأزهر.

تدرجه الوظيفي بالأزهر الشريف:

تخصص الامام الراحل في التدريس من كلية اللغة العربية.

و بدأ في وزارة الأوقاف بقسم الدعوة حيث بدأ كإمام و خطيب مسجد خالد بن الوليد بالاسماعيلية و بعدها بفترة تولى إمامة و خطابة مسجد الزمالك بالجيزة.

بعدها تم الحاقه بالمكتب الفني لمجمع البحوث الاسلامية بالقاهرة.

كان الشيخ محمد الراوي عضوا بهيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف.

عمل لما يقرب من الربع قرن و يزيد بالمملكة العربية السعودية تحديدا بجامعة الامام محمد بن سعود الاسلامية بالرياض.

خلال هذه الفترة تقلد الشيخ محمد الراوي عددا من الوظائف و المناصب هناك.

فقد عمل مدرسا للغة و الحديث بكلية اللغة العربية بجامعة الامام.

و رئيسا لقسم القرآن بكلية أصول الدين هناك.

هذا و قد قام قبلها بتدريس اللغة العربية و علوم القرآن في نيجريا لمدة خمس سنوات بداية من ١٩٦٥.

مما أهل الشيخ محمد الراوي لالقاء محاضرات عن الاسلام في نيجريا في جامعة الامام محمد بن سعود الاسلامية لالمامه بالامور هناك.

الشيخ محمد الراوي و اذاعة القرآن الكريم:

كان للشيخ محمد الراوي دورا هاما و قويا باذاعة القرآن الكريم المصرية.

من أعماله البارزة في اذاعة القرآن الكريم الجمع بين قدامى القراء و الوصل بينهم لاتمام مصحف كامل بلا انقطاع.

قام بتسجيل ما يتجاوز ٣٩٠ حلقة كمقدمة لما يتلى في كل صباح في اذاعة القرآن الكريم المصرية.

من أبرز مؤلفات الشيخ محمد الراوي:

– القرآن الكريم و الحضارة المعاصرة.

الرسول في القرآن الكريم.

– كلمة الحق في القرآن الكريم، موردها و دلالتها.

– حديث القرآن من القرآن.

من برامج الشيخ محمد الراوي الدينية بالتليفزيون:

كما أثرى التليفزيون المصري و العديد من المحطات الفضائية بالكثير من علمه من خلال البرامج المختلفة.

– عبر من قصص القرآن.

– حق اليقين.

– وقفات مع آيات.

– وقفات إيمانية.

– مأدبة القرآن.

من الجهود الأخرى للشيخ محمد الراوي:

القاءه العديد من المحاضرات و الندوات الدينية في مصر و المملكة العربية السعودية.

لم تقتصر محاضرات الشيخ الراوي على السعودية و مصر فقط بل امتدت لدول مجلس التعاون الخليجي و العديد من الدول الاسلامية الاخرى و الاجنبية.

من صور تقدير العلماء له:

عندما بدأت حالته الصحية في التدهور في الفترة الأخيرة لم يتردد شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب في السؤال عنه و زيارته في بيته.

كانت ترسل له تقارير هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف أولا بأول للاطلاع عليها.

لم يستشعر أيا من كبار علمائنا الحرج أبدا في أن يقبل يده و على رأسهم الشيخ الدكتور على جمعه مفتي الديار المصرية الأسبق.

هو عضو مجمع البحوث الاسلامية و شيخ المفسرين الشيخ محمد الراوي.

رحم الله الامام و أسكنه فسيح جناته.

 

 

Mohamed Nabih مقالات الكاتب

طبيب بشري- بكالريوس الطب و الجراحة (جامعة المنصورة)-ماجستير جراحة العظام (جامعة قناة السويس)

اكتب تعليق