أنوثة المرأة الطاغية هل هي سر السعادة أم الشقاء؟ لن نعرف أبدا…….
perm_identity Mohamed Nabih

query_builder منذ 10 شهور

أنوثة المرأة الطاغية

هل هي سر السعادة أم الشقاء؟

لن نعرف أبدا…….



أنوثة طاغية ” ليس من السهل على أي رجل أن يقف صامتا أمام ذلك اللفظ.

كما أنه ليس من السهل أبدا على أي امرأة أن تصل لتلك الصفة.

فالنساء كثير و لكن من هي التي تستطيع أن تنال هذا اللقب؟

ان ربط كلمة أنوثة بالطاغية لم يأت من فراغ.

فالأنوثة الطاغية هي تلك المرحلة التي يعزف فيها ذلك الشيء المسمى الهرمونات على أوتار الجسد بمنتهى القسوة.

الحلاوة حلاوة الروح:

سيرد علي البعض قائلا “ الحلاوة حلاوة الروح” أتفق معك و لكن للروح جسد لن تكتمل الا بوجوده.

للمرأة صفة هي الأنوثة و التي ان وصلت لحد الطغيان فتكت بعقل الرجال.

في حياتك ستقابل الكثير من النساء لكن كم منهم تستطيع ان توصفها بهذا الوصف؟

في رأيي القليل و القليل.

و المرأة ان وصلت لتلك المرحلة فهي اما ستملك القلوب والعقول كما في زماننا هذا أو ستملك الحكم ذاته كما كان في عهد أسلافنا.



عليها أن تدفع الثمن:

لكن كعادة الدنيا فهي لا تعطيك كل ما تتمنى فعلى مر العصور لم تصل امرأة لتلك المرحلة الا ودفعت الثمن باهظا.

وصلت في كثير من الأحيان لأن تكون حياتها نفسها هي الثمن.

فلندع للتاريخ أن يثبت لنا الدور الذي لعبته الأنوثة على مر السنين.

آخر ملوك البطالمة امرأة:

فمن منا ينسى كليوباترا ملكة مصر التي وصفت بأنها أجمل نساء الأرض وقتها.

الملكة كليوباترا (أنوثة سمعنا عنها و لم نراها)

الملكة كليوباترا

تلك التي أسرت قلب قيصر الحاكم الروماني ليساعدها على استرداد الحكم من أخيها بعد طردها من البلاد.

بل و لم تكتف بذلك لتلهب قلب أنطونيوس بعد مصرع يوليوس قيصر.

لتنتهي قصة حب جسدتها السينما العالمية بانتحار الطرفين بعد صراع على السلطة مع الحاكم الروماني أوكتافيوس.

لتنتهي حياة تلك الجميلة التي كانت آخر حكام البطالمة في مصربعد أن أثرت كثيرا في الصراع السياسي على الحكم وقتها.

الإغراء كما يجب أن يكون:

لا يمكن أن نتحدث عن الأنوثة دون أن نأتي على ذكرها.

انها ملكة الاغراء الجميلة “هند رستم” التي لم توصف امرأة في مصر بالأنوثة الطاغية كما وصفت هي.

هند رستم (أنوثة كما يجب أن تكون)

هند رستم

على الرغم من بعض المعاناة في الطفولة من انفصال الأب و الأم الا انها لطالما راودها الحلم بأن تصل الى السينما و النجومية.

الغريب فيها أنها نجحت في الاغراء بالايحاء أكثر منه بالتعري.

ظلت تلك الفاتنة في ذاكرة و أذهان الصريين على مر الأيام و السنين أفضل مثال يصف أنوثة المرأة كما يجب أن تكون.

من التي دفعت الثمن بدلا من اخناتون؟

لعبت أنوثة المرأة دورا كبيرا في حظها في المجتمع على مر العصور حتى أن المصريين القدماء لم يسلموا من سلطة الأنوثة.

فجميعنا سمع عن نفرتيتي زوجة الفرعون المصري اخناتون.

و من منا لا يعرف صاحبة أشهر تمثال في التاريخ المصري القديم التي ساندت زوجها أمنحتب الرابع ( اخناتون).

نفرتيتي

نفرتيتي

هو أول من نادى بالتوحيد في ثورته الدينية التي نادى من خلالها لعبادة اله واحد ” آتون” اله الشمس.

فما كان من أعدائه الا أن سعوا جاهدين لمحوها من التاريخ بل وتشويه صورها من بعدها.

حتى أنك ستلاحظ و كأنها سقطت فجأة من التاريخ و لكنها ستظل دائما ذلك اللغز الذي حير علماء الجمال كما حير علماء الآثار.

نعم الرجال يفضلون الشقراوات:

البعض يفضلها ساخنة” لا يمكن أن تسمع اسم ذلك الفيلم دون أن تتذكر البطلة انها ” مارلين مونرو” التي يرى الكثيرون فيها أنها الأنوثة في أبهى صورها.

مارلين مونرو

مارلين مونرو

تلك الممثلة الأمريكية التي زاع صيتها في حقبة الخمسينيات من القرن الماضي.

تملك في حياتها الكثير من القصص والروايات التي كانت مثارا للجدل و النقاش في وقتها.

مثلت في العديد من الأفلام المشهورة و على رأسها ” الشيطان يستيقظ بالليل” و “الرجال يفضلون الشقراوات“.

كانت حياتها مليئة بالنقد فمنهم من وصفها بالمبتذلة كما قالت عنها الممثلة “جوان كراوفورد”.

منهم من أشار الى أفلامها أنها ليست مجرد اغراء بل متفتحة جنسيا كما قيل عن فيلم ” نياجرا“.

ثم يتوالى الفشل, النجاح, الزواج, الأجهاض و الانفصال.

فكانت على عكس ما عهدنا من الأنوثة أن تكون سبب سقوطها حتى أن “هيتشكوك” المخرج المعروف أنه لا يحب النساء اللاتي يعلين الجنس على الشخصية.

توفت تلك الجميلة الحزينة الغامضة في أغسطس عام 1962.

لم يجزم أحد حتى الآن هل انتحرت نتيجة جرعة زائدة من مهديء الباربيتيورات أم أغتيلت بتورط من مكتب التحقيقات الأمريكية و وكالة المخابرات الأمريكية.

قيل أن ذلك كان بهدف جمع الأدلة لادانة آل كنيدي التي كان من الواضح أنها كانت على علاقة طيبة معه.

درة التاج الملكي:

” لقد رأيت بها أجمل نساء الأرض” هكذا قال عنها السير “مايلز لامبسون” السفير البريطاني في مصر.

انها درة التاج الملكي المصري و امبراطورة ايران ” الأميرة فوزية“.

أنوثة الرقة درة التاج الملكي

درة التاج الملكي

من الممكن أن تقف أمام صورها بالساعات دون أن تمل لتتامل بديع صنع الله فمن السهل جدا ان تقوا أنها أجمل من رأت عينك دون مبالغة.

كانت تملك أنوثة رقيقة و جذابة بشكل يفوق العقل.

انها ابنة الملك “فؤاد الأول” و أخت الملك “فاروق” التي تزوجت من ولي عهد ايران ” محمد رضا بهلوي“.

هذا الزواج الذي استمر لمدة ثمان سنوات و تنتهى باصرار من الملك “فاروق” على اللانفصال مما أدى الى أزمة كبيرة بين مصر و ايران.

لتتزوج بعدها “اسماعيل شيرين” الذي كان آخر وزيرا للحربية في مصر قبل ثورة 23 يوليو.

لم تغادر الأميرة فوزية الاسكندرية حتى وفاتها في عام 2013 في جنازة بسيطة انتقدها الكثيرين من محبي الأسرة المالكة.

عاشت أميرة جميلة لكن مع الكثير من التعب و المعانة بزواج غير سعيد مليء بالمشاكل و رأت بعينيها فقدانهم للملك.

لكنها ستظل دائما الحسناء درة التاج الملكي.

أميرة القلوب أميرة ويلز:

في العام 1961 ولدت واحدة من أجمل النساء لآل “سبنسر“.

وكأنها ولدت لتكون أميرة. انها “ديانا سبنسر” أميرة ويلز.

الأميرة ديانا و أنوثة الملكة

الأميرة ديانا

تلك الأميرة الحرة التي ثارت على العادات الملكية منذ البداية حين تغافلت عن قولها انها ستطيع زوجها أثناء تلاوة النذور في مراسم الزواج.

ثم بعد ذلك بتوليها تربية أطفاله بنفسها بعد تسريحها للمربية الخاصة بالأسرة الملكية مبتعدة بذلك عن أحد أهم البروتوكولات الملكية.

كانت لها الكثير من النشاطات على المستوى الدولي خاصة في مجال الأعمال الخيرية لاسيما فيما يخص الأطفال , التعليم و مكافحة الايدز.

لكن كما عودتنا الدنيا فهي لا تضحك دائما حتى مع الجميلات.

فبعد أن كثرت الخلافات بينها و بين زوجها الأمير ” تشارلز” الذي كان في علاقة مع “كاميلا باركر باولز” يتفاجأ الجميع بانهاء اجراءات الطلاق عام 1996.

لتدخل بعد ذلك في علاقة خاطفة مع جراح القلب الباكستاني المعروف “حسنت خان” و الذي سرعان ما انفصلت عنه.

لتتعلق بالمليونير المصري “دودي الفايد” لتلقى مصرعها معه بالاضافة للسائق و ينجو فقط الحارس الخاص بهم

كان ذلك في نفق “الما” في مدينة باريس حين فقد السائق السيطرة على السيارة بسبب السرعة العالية التي كان يسير بها للهروب من ملاحقة الصحفيين والمصورين.

ليموت الفايد و السائق على الفور و تنقل هي لمستشفي “لابيتي سالبيتريير” لتلفظ أنفاسها الأخيرة هناك في صباح يوم الأحد الموافق 31 أغسطس 1997 عن عمر يناهز 36 عاما.

لتترك الجميع يتسائلون هل هو مجرد حادث سير لسائق سكران كما قالوا أم أن للمخابرات البريطانية رأي آخر؟



الأمثلة كثيرة:

اذا استطردنا أكثر من ذلك سنجد من الأمثلة الكثير و الكثير.

فلا أحد منا يعرف حتى الآن سر مقتل السندريلا “سعاد حسني“.

سعاد حسني أنوثة من نوع آخر

سعاد حسني

تلك المرأة المشرقة التي طالما أبهجتنا و رسمت البسمة و السعادة على وجوهنا و التي انتهى بها الحال لتلقى بنفسها من شرفة منزلها أو ان تلقى لا أحد يعرف لا أحد!

و الفاتنة التي قيل عنها أنها أجمل وجه في العالم ” أنجلينا جولي” تلك التي لم تكن جميلة بالقدر الكافي في عيون زوجها “براد بيت”.

تلك التي أبهرت رجال العالم تخان!!!؟؟؟

أنجلينا جولي أنوثة تخان

أنجلينا جولي

الأمثلة كثيرة و كثيرة.

ننتهي من كل ما سبق بأن الأنوثة الطاغية كما كانت سببا رئيسيا في سعادة تلك النساء لفترة من عمرهم كانت أيضا هي سر تعاستهم و نهايتهم الغريبة و المتشابهة نوعا ما.

Mohamed Nabih مقالات الكاتب

طبيب بشري- بكالريوس الطب و الجراحة (جامعة المنصورة)-ماجستير جراحة العظام (جامعة قناة السويس)

اكتب تعليق