قصة سيدنا يوسف عليه السلام لماذا هى أحسن القصص ؟ وما حقيقة واقعة يوسف عليه السلام مع إمرأة العزيز؟
perm_identity د / محمود ياسين

query_builder منذ 7 شهور

 قصة سيدنا يوسف عليه السلام لماذا هى أحسن القصص ؟ وما حقيقة واقعة يوسف عليه السلام مع إمرأة العزيز؟

كثير من الأقاويل في قصة سيدنا يوسف عليه السلام.

فهل تبادر للذهن هل استجاب سيدنا يوسف عليه السلام  إلى إغراء إمرأة العزيز أم لا.

وهل بالفعل ظهر صورة أبو سيدنا  يوسف يعقوب أو أنه سمع وحى يقول له لا تستجيب إلى  الإغراء، أسئلة تحتاج إلى اجابات.

سوف أحاول أتعرف إلى أصل الحكاية وأحاول بالدليل والمنطق الوصول إلى أقرب رواية صحيحة لا تتعارض مع المنطق.

هل تعلم أن سورة سيدنا يوسف عليه السلام لم تقطع مثل باقي السور في النزول.

وهى السورة الوحيدة التي تركز على حياة النبي يوسف بصورة مفصلة.

على عكس سور أخرى، فسورة ابراهيم لا تشير إلى قصة إبراهيم كاملة، ولا سورة محمد.

إنها حقا سورة متميزة متفردة، وتمثل تحدى إلى كل كاتب ليرى عظمة وبلاغة الخالق في سرد الأحداث، وكأنها فصول.

عند قرأتها تحس أنك تشاهدها في الحقيقة كفيلم سينمائي تستمع بمشاهدته.

ولكن شتان إنه كلام الخالق إنه عظمة التحدي.

عند النظر إلى قوله تعالى (نَحْنُ نَقُصُّ عَلَيْكَ أَحْسَنَ الْقَصَصِ بِمَا أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ هَذَا الْقُرْآَنَ).

فقد وصف قصة سيدنا يوسف عليه السلام أنها أحسن القصص لكون ما فيها من عبر وعظات.

ولكن ألم يتطرق أحد أنها أحسن القصص من حيث البناء القصصي فهي قصة يتحدى بها الله كل كتاب القصص.

أنظر كيف ينتقل من مشهد إلى مشهد وبداية المشهد ونهاية المشهد إنها بحق أحسن القصص.


مشهد يوسف عليه السلام وأبيه فى قصة سيدنا يوسف

تبدأ قصة سيدنا يوسف عليه السلام بمشهد بين يوسف وأبيه يحكى يوسف لأبيه رؤية هى أنه قد رأى الشمس والقمر وأحد عشر كوكبا يسجدون له.

وكون أبيه يعقوب نبي من الأنبياء يعلم أنها بداية النعمة والمنحة من الله تعالى وخاف عليه من غيرة إخوته ولذلك طلب منه أن يكتمها.




مشهد إخوة سيدنا يوسف عليه السلام

ينتقل إلى مشهد إخوته من ما يحملوه من كره ليوسف لكون أبيه يحبه أكتر منهم على الرغم من صغره، وموت أمه وهو الصغير.

لم يشفع له ذلك ويصف القرآن  كيف خططوا بإلقائه في البئر.

ثم ينتقل إلى مشهد حوار إخوته مع أبيه لإقناعه أن يأخذوه معه ويوافق الاب.


مشهد سيدنا يوسف عليه السلام فى البئر

قصة سيدنا يوسف عليه السلام

بئر يوسف عليه السلام

مشهد إلقائه في البئر حزينا وحيدا، ويذهبوا إلى أبيهم بقميصه سليم ملئ بالدماء ليكذبوا عليه أن الذئب أكله عن غفلة منهم.

ولكن لم يفلح هذا الكذب عنده أبيهم، ولكنه يعلم أنه حصل له شيء وسلم أمره إلى الله وحزن حزنا شديدا حتى فقد بصره.

ثم ينتقل إلى مشهد سيدنا يوسف وحيدا في البئر لا يقوى على فعل شيء فتأتى قافلة تأخذه وتقوم ببيعه بثمن زهيد ثم يشتريه عزيز مصر .

أنظر كيف كان يوسف يعيش وسط أهله حرا في كنف أبيه يتبدل حاله إلى عبد في بلد بعيده عن أهله في قمة الضعف.

ومع ذلك يقول تعالى(وَكَذَلِكَ مَكَّنَّا لِيُوسُفَ فِي الْأَرْضِ ) فأين هذا التمكين وينتهى هذا الفصل بمزيد من الغموض والتساؤل حول كيف التمكين.


قصة سيدنا يوسف عليه والسلام مع إمرأة العزيز

ننتقل إلى فصل أخر في مشهد: يوسف عليه السلام  يعيش في بيت العزيز ويترعرع حتى يصبح شاب قوى وسيم ليس له مثيل في الجمال البشرى.

فتبدأ إمرأة العزيز فى إغرائه تطمع فيه لنفسها وتظهر له ما تريده بتلميحات ويجملها القرآن قوله(وَرَاوَدَتْهُ الَّتِي هُوَ فِي بَيْتِهَا عَنْ نَفْسِهِ).

ثم تبدأ مرحلة طلب الفحشاء علانية ولنقف قليلا حول هذه القضية.

أنظر إلى كمية المغريات ليوسف فهو عبد، وهذه سيدته، وهى جميلة ولها نفوذ، وهو بعيد عن أهله، وهو شاب في ريعان شبابه.

بالإضافة لذلك هي التي طلبت منه ذلك، أغلقت الأبواب وأصبح هو وهى فقد جمعت كل المغريات.

لكنه ابى أنه بحق نبي من أنبياء الله .

لكن ما المراد بقوله (وَلَقَدْ هَمَّتْ بِهِ وَهَمَّ بِهَا لَوْلَا أَنْ رَأَى بُرْهَانَ رَبِّهِ ) ؟

الكل متفق على أن هم إمرأة العزيز هو طلب الفحشاء من يوسف وكل الآيات تؤكد ذلك مثل قوله تعالى (وَلَقَدْ رَاوَدْتُهُ عَنْ نَفْسِهِ)  وقوله تعالى (قَالَ هِيَ رَاوَدَتْنِي عَنْ نَفْسِي) .

ولكن ما الهم المراد به عند يوسف لقد إختلف العلماء.

لكن بعض الاقاويل تتحدث عن أنه كاد أن يفعل لولا رؤية صورة أبيه أو صوت يقول له لا تفعل وهذا يتعارض مع العدل فلماذا يوسف يحدث معه بالذات هل لكونه نبي وأنا لا أرجح هذا الرأي.

وقوله أنه هم بقلبه أرفضه كذلك لأن كل الآيات تتكلم على تمسك يوسف بالله والبعد عن الخطيئة حتى بقلبه

(قَالَتْ فَذَلِكُنَّ الَّذِي لُمْتُنَّنِي فِيهِ وَلَقَدْ رَاوَدْتُهُ عَنْ نَفْسِهِ فَاسْتَعْصَمَ) فهذه الأية  على لسان إمرأة تؤكد رفضه فعل ذلك فى قولها استعصم.

وقوله (قَالَ رَبِّ السِّجْنُ أَحَبُّ إِلَيَّ مِمَّا يَدْعُونَنِي إِلَيْهِ وَإِلَّا تَصْرِفْ عَنِّي كَيْدَهُنَّ أَصْبُ إِلَيْهِنَّ) دعوة يوسف لصرف كيدهن بما فيهم إمرأة العزيز دليل أنه لم يفعلها.


حقيقة قصة سيدنا يوسف عليه السلام مع امرأة العزيز

قصة سيدنا يوسف عليه السلام

وَلَقَدْ هَمَّتْ بِهِ وَهَمَّ بِهَا لَوْلَا أَنْ رَأَى بُرْهَانَ رَبِّهِ

دعونا نوضح المشهد أكثر (وَغَلَّقَتِ الْأَبْوَابَ وَقَالَتْ هَيْتَ لَكَ قَالَ مَعَاذَ اللَّهِ إِنَّهُ رَبِّي أَحْسَنَ مَثْوَايَ إِنَّهُ لَا يُفْلِحُ الظَّالِمُونَ وَلَقَدْ هَمَّتْ بِهِ وَهَمَّ بِهَا لَوْلَا أَنْ رَأَى بُرْهَانَ رَبِّهِ كَذَلِكَ لِنَصْرِفَ عَنْهُ السُّوءَ وَالْفَحْشَاءَ إِنَّهُ مِنْ عِبَادِنَا الْمُخْلَصِين)َ .

قد أعدت إمرأة العزيز كل شيء من غلق الأبواب وبعد خروج العزيز وبداية الإغراء لكن سيدنا يوسف رفض.

الهم في اللغة العزم على فعل شيء. فكان أول رد سيدنا يوسف عليه السلام معاذ الله فلقد استعان بالله ورفض الأمر من البداية.

لكنها بدأت بالإغراء  الجسدي بعد لم يفلح القولي في قوله تعالى (هيت لك) وهذا المراد بهمت به لكنه هم بها أي بدأ بدفعها عنه والهروب منها. وبرهان ربه المقصود صوت العزيز عند عودته .

قوله تعالى (أَكْرِمِي مَثْوَاهُ عَسَى أَنْ يَنْفَعَنَا أَوْ نَتَّخِذَهُ وَلَدًا)

وقوله تعالى (إِنَّهُ رَبِّي أَحْسَنَ مَثْوَايَ)  توضح أن المقصود بربه العزيز وليس الله سبحانه وتعالى.

والمقصود بقوله (كَذَلِكَ لِنَصْرِفَ عَنْهُ السُّوءَ وَالْفَحْشَاءَ ) السوء وهى خيانة ربه وهو العزيز والفحشاء المقصود بها الزنا.

وبذلك هم سيدنا يوسف عليه السلام بدفعها والهرب منها والإتجاه نحو الباب لما سمع صوت العزيز وهو يحاول الهروب منها جذبته من قميصه من الخلف.وهذا ما صرح به الشاهد فلو كان أراد الاعتداء عليها لكان قميصه قطع من الأمام وهى تحاول التخلص منه فهذا يكذب روايتها .

على الرغم من علم العزيز بما فعلته إمرأته إلا أنه عاقب يوسف وليس زوجته منتهى الخسة والدياثة.

أنظر إلى رده (يُوسُفُ أَعْرِضْ عَنْ هَذَا وَاسْتَغْفِرِي لِذَنْبِكِ إِنَّكِ كُنْتِ مِنَ الْخَاطِئِين) منتهى السطحية والضعف.


تفشى الخبر وسجن سيدنا يوسف عليه السلام

بسرعة البرق تفشى الخبر، وعلمت النساء بمراد إمرأة العزيز ولما علمت بذلك جمعتهم في مأدبة طعام و أعطت كل واحدة منهن سكين وأخرجته عليهن فقطعوا أيديهن بدل من الفاكهة من شدة إعجابهن به.

فأصبح الإغراء أشد من كل النسوة فلم يملك يوسف إلا اللجوء إلى الله لصرف كيدهن فهو في النهاية بشر قد يقع في الخطيئة .

وكان رد الله سريعا قوله تعالى ( قَالَ رَبِّ السِّجْنُ أَحَبُّ إِلَيَّ مِمَّا يَدْعُونَنِي إِلَيْهِ وَإِلَّا تَصْرِفْ عَنِّي كَيْدَهُنَّ أَصْبُ إِلَيْهِنَّ وَأَكُنْ مِنَ الْجَاهِلِينَ (33) فَاسْتَجَابَ لَهُ رَبُّهُ فَصَرَفَ عَنْهُ كَيْدَهُنَّ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيم).

فهو يدعوا الله أنه يصرف كيدهن و أن السجن أحب اليه من المعصية والفحشاء وسبحان الله  فاستجاب له ربه فصرف عنه كيدهن ولم يقل سجنه.

أنظر إلى عظمة القرآن فواضح الأمر أنه شر وهو السجن لكن الحقيقة خير حتى لا يقع في الزنا.

وينتهى هذا الفصل بسجن سيدنا يوسف عليه السلام ونهاية الحكاية مع إمرأة العزيز لتبدأ مرحلة جديدة وفصل جديد.


رؤيا الملك فى قصة سيدنا يوسف

سيدنا يوسف عليه السلام  في السجن ولقد منحه الله القدرة على تفسير الرؤيا.

فيأتي أثنين من السجناء ويحكى له رؤيا فيفسرها يوسف ويمكث  في السجن بضع سنين وينتهى هذا الفصل.

يبدأ فصل جديد برؤيا للملك لا أحد قادر على فهمها ويحتار الملك ويتذكر أحد السجناء الذى فسر له يوسف فيخبر الملك فيأمر الملك في طلبه .

ولكن يوسف يرفض الخروج حتى يرفع عنه الظلم وتعترف إمرأة العزيز ويأتي سيدنا يوسف عزيزا ويصبح وزير للملك ويتحقق التمكين ليوسف.

أنظر إلى حكمة الله من عبد ضعيف غريب بعيد عن أهله تعرض للأذى من أقرب الناس إليه وظلم من جانب من كان يعيش في بيته وإتهم بالزنا وسجن لكنه خرج من السجن عزيزا وأصبح وزيرا للملك إنها مثال كيف تتحول المحنة إلى منحة.

وأنظر إلى حال سيدنا يوسف  عليه السلام في المحن فعندما كان في البئر لم يكن له معين الا الله وصبر حتى أتى الفرج من عند الله.

وتقبل كونه عبدا وعاش مطيع لسيده ورفض إغراء إمرأة العزيز وتقبل السجن بصدر رحب إنه  من عباد الله المخلصين كما قال عنه.


تحقق رؤية سيدنا يوسف عليه السلام

وتستمر قصة سيدنا يوسف عليه السلام بحضور إخوته وهو عرفهم لكنه لم يعرفوه أتوا ليه محتاجين سبحان تدابير الله!

ويدبر خطة يستطيع أن يأخذ اخيه من أمه وتستمر الأحداث ويعلمهم أنه أخوه .

وقد كان أبيه اصيب بالعمى من كثرة حزنه عليه وقد أمرهم يوسف أن يذهبوا بقميصه إليه ليقوموا بإلقائه عليه  فيرجع إليه بصره.

ويأتي إخوته وأبيه وأمه ويسجدون له وتحقق الرؤيا الأولى.

أنظر إلى تسلسل الأحداث والربط بين نهاية القصة وبدايتها وكيفية الانتقال من فصل إلى أخر إنها حقا أحسن القصص.

د / محمود ياسين مقالات الكاتب

أخصائى قلب وعناية مركزة محب للكتابة

اكتب تعليق